Your search results

مجالات الاستثمار في إسطنبول وأفضلها

Posted by SEO_editor on 10 أغسطس، 2022
0

في الآونة الأخيرة شهدت إسطنبول تقدماً ملحوظاً شمل كل المجالات ولا سيما المشاريع الاستثمارية التي من شأنها تدعيم الاقتصاد التركي فإسطنبول هي العاصمة الاقتصادية لتركيا فهي تلقى اهتماماً حكومياً خاصةً وتلقى كل أنواع الدعم فيما يتعلق بدعم المشاريع الاستثمارية من جهة وتدعيم البنية التحتية الخدمية من جهة أخرى وكذلك التسهيلات والجهود المبذولة للحكومة التركية لتشجيع المستثمرين الأجانب على الاستثمار وتوفير مجموعة متنوعة من مجالات الاستثمار في إسطنبول.

مجالات الاستثمار في إسطنبول :

ما يميز مدينة إسطنبول على باقي المدن التركية هو الإقبال المتزايد للعديد من رجال الأعمال ورؤساء الأموال الذين يقصدونها للخطط الاستثمارية فهي من أوائل المدن العالمية التي توفر فرص للنجاح تحقيق الأرباح من خلال توفير العديد من الخيارات في مجالات الاستثمار من جهة وما تتميز به المدينة من جهة أخرى.

ميزات تتمتع بها إسطنبول :

البنية الخدمية في إسطنبول :

تتمتع مدينة إسطنبول ببني تحتية خدمية قوية وتكون هذه البنية بشبكة المواصلات الحديثة التي يتم تطويرها بشكل دائم والطرق السريعة التي يتم إنشاؤها بين مناطق مدينة إسطنبول من أجل تسهيل الوصول إلى كافة المناطق فيها وخاصة المناطق التي يوجد فيها مشاريع استثمارية حديثة وكذلك وجود مراكز خدمات في عدة مناطق من مدينة إسطنبول كالجامعات والمدارس الحكومية التي تستقبل كافة المستثمرين من كافة الجنسيات وكذلك وجود مشافي ومراكز صحية منتشرة بكل مناطق مدينة إسطنبول وهي جاهزة لاستقبال كافة الحالات وهو الأمر الذي يعطي أهمية للمدينة ويجذب أعداداً كبيرة من المستثمرين.

مشاريع الدعم الحكومي :

اهتمت الحكومة التركية بإنشاء عدة مشاريع في مدينة إسطنبول وكان ذلك جلياً بعد التطور الاقتصاد الكبير الذي عاشته المدينة، قامت الحكومة بإنشاء مشاريع مثل قناة إسطنبول الجديدة التي تعد من أهم المراكز المائية في العالم وكذلك مطار إسطنبول الجديد الذي يتميز بالضخامة والفخامة والميزات الكبيرة التي تقدم داخل المطار، وبتالي سيعود ذلك على دعم عدة مجالات استثمارية وجذب المزيد من المستثمرين بمختلف المجالات.

الخيارات المتنوعة لمجالات الاستثمار في إسطنبول  :

يوجد العديد من مجالات الاستثمار الممكنة والمتنوعة في مدينة إسطنبول ومنها :

مجالات الإعلان والمطبوعات 

مجال السينما والإنتاج التليفزيوني 

مجال التجارة العامة 

مجال الاستيراد والتصدير 

الاستثمار في مجال التعليم بمختلف مراحله

الاتصالات والتقنيات الحديثة 

مجال الألبسة والمنسوجات 

الاستثمار عن طريق الودائع البنكية 

مجال الاستثمار العقاري 

تجارة المجوهرات 

الاستثمار في المطاعم والمقاهي

الاستثمار في تجارة المجوهرات :

يعتبر هذا المجال من المجالات والمشاريع المربحة في إسطنبول، فهو من القطاعات الحيوية على الصعيد المحلي والخارجي فمن المعروف أن أغلبية الجنسيات الأوروبية يقصدون إسطنبول لأهداف متعددة ومنها الرغبة الخاصة لدى النساء الأوروبيات والعربيات تسوق مراكز بيع المجوهرات والذهب الإسطنبولية.

الاستثمار في مجال السينما والتليفزيون :

لاقت السينما والعروض التليفزيونية الخاصة بالمسلسلات التركية أقبالاً واسعاً وجمهوراً لا يستهان به من أغلب الجنسيات العالمية، حيث من الممكن لأحد رجال الأعمال أو إحدى الشركات الإنتاجية تبني مشروع استثماري في إسطنبول عن طريق تبني فكرة معينة لإنتاجها على شكل سلسلة من الحلقات التليفزيونية ( مسلسل تليفزيوني تركي ) وطرحه في السوق، تحقيق النجاح في هذا النوع يعتمد على مدى تقبل الجمهور للعمل المعروض وبتالي كلما كانت نسبة المشاهدة والتقبل أكبر كلما زادت الفرصة في تحقيق الهدف من هكذا مشروع. 

الاستثمار في الاستيراد والتصدير :

هنا يقوم المستثمر بالتوجه إلى إسطنبول لإنشاء شركة خاصة للاستيراد والتصدير فيقوم بشراء المنتجات التركية المختلفة مستفيداً من الأسعار المقبولة للبضائع التركية، ومن تواجد مطار إسطنبول الجديد وكذلك مضيق البوسفور ليتمكن من عمليات الشحن إلى الدول الأخرى قد تشمل تصدير الأدوات الكهربائية، السيارات، المفروشات، المواد الغذائية، المشروبات، الحلويات التركية، الأطعمة التركية المغلفة.

بالنسبة للاستيراد قد تخدم الشركة عمليات الشحن الخاصة بالأتراك المتواجدون في الدول الأخرى الراغبين بإرسال المستلزمات والصناديق البريدة إلى إسطنبول، أو يتم استيراد متطلبات السوق المحلي في إسطنبول من البضائع العالمية الأخرى.  

الاستثمار في مجال التجارة العامة :

لاقت التجارة العامة في إسطنبول اهتماماً على مستوى المحال والمراكز التجارية والمولات والتي شهدت نهضة كبيرة في مدينة إسطنبول على مستوى البضاعة والأسعار والضخامة، وكانت هذه الفخامة واضحة جلياً في المولات المنتشرة في كل مناطق مدينة إسطنبول مثل مول أوف إسطنبول الذي يعتبر من أهم المولات في مدينة اسطنبول بسبب الضخامة والفخامة والحيوية التي يتمتع بها وميزات كبيرة، مما يعني أنه من الممكن استثمار أحد المراكز التجارية في إسطنبول والعمل على نشر سمعة طيبة للمستثمر في أسواق إسطنبول وبالتالي سيتمكن من تحقيق أهداف الاستثمار. 

الاستثمار في مجال التعليم :

هنا يمكن للمستثمر الحصول على رخصة من قبل السلطات الحكومية لافتتاح أحد المراكز التعليمية أو المدارس الخاصة ومن ثم تزويدها بكادر تعليمي ذو كفاءات عالية ليتمكن من استقطاب الطلاب الأتراك والطلاب الأجانب المتواجدين في إسطنبول.  

الاستثمار عن طريق الودائع البنكية :

ما يميز هذا النوع من الاستثمار هو وجود عدة بنوك في إسطنبول تقدم الفوائد الربحية عن طريق الودائع البنكية وكذلك هو فرصة للحصول على الجنسية التركية إذا تم إيداع مبلغ لا يقل عن 500 ألف دولار أمريكي من قبل أجنبي في أحد البنوك التركية لذلك لقى هذا النوع من الاستثمار إقبالاً متزايداً في السنوات الأخيرة.  

الاستثمار في مجال الاتصالات والتقنيات الحديثة :

هذا النوع من الاستثمار هو من الاستثمارات المطلوبة التي لاقت انتشاراً متزايداً في السنوات العشر الماضية، فالشعب الإسطنبولي كغيرة من الشعوب العالمية لديه اهتمامات متعددة في مواكبة التطورات التي تحصل في عالم أجهزة الاتصالات والتكنلوجيا، فهنا يمكن الاستثمار عن طريق إنشاء شركة مختصة لبيع وصيانة الأجهزة الخلوية والخدمات العامة بهذه الأجهزة.

الاستثمار عن طريق إنشاء شركة برمجية :

يتم هذا النوع من الاستثمار في إمكانية الحصول على مكان مختص ضمن مدينة إسطنبول لتكون شركة مختصة لتقديم الخدمات البرمجية، يجب على المستثمر توفير فريق عمل متكامل قادر على تقديم أغلب متطلبات السوق البرمجي في إسطنبول من خدمات لتصميم المواقع، خدمات لتصميم تطبيقات الهواتف المحمولة، برامج خاصة بالمحاسبة، برامج متعلقة بأجهزة الحاسوب وغيرها الكثير من الخدمات التي يتوجب على شركة برمجية ناشئة في إسطنبول من تقديمها. 

الاستثمار في مجال الألبسة والمنسوجات:

من المعروف أن الألبسة التركية من أفضل الألبسة العالمية وهذه المقولة من الإرث القديم وبتالي فكرة الاستثمار في إسطنبول في مجال الألبسة والمنسوجات ليست بالفكرة الناجحة ربما، قد تنجح إذا قمت بافتتاح أحد المراكز المختصة ببيع الألبسة ذات الماركات العالمية مثل الألبسة التابعة للشركات الأمريكية- الألمانية – البريطانية لكن هنا أنت تستهدف بعض العملاء الأتراك أو السياح الذين يرغبون بالبضائع الأوروبية والعالمية.  

  الاستثمار في المطاعم والمقاهي :

من المعروف إن إسطنبول من المدن العالمية التي تلقى اهتماماً خاصةً ورغبة كبيرة لأغلب الجنسيات العالمية بهدف الزيارة والسياحة مما يعني أنها من المدن السياحية بامتياز وبتالي مشروع استثمار مطعم في المناطق السياحية يعد من المشاريع الناجحة فالسياح يرغبون لتناول وتذوق الأطعمة التركية وكذلك الاستمتاع بالحصول على المشروبات الباردة في الصيف وتذوق القهوة التركية في الشتاء .

مجال الاستثمار العقاري  :

يعد هذا النوع من الاستثمار من أكثر مجالات الاستثمار في إسطنبول وأفضلها، فهو أحد أهم أنواع الاستثمارات التي تتم في مدينة إسطنبول وكان ذلك نتيجة للطلب الكبير على عقارات المدينة من قبل المستثمرين العقاريين في السنوات الأخيرة  .

لماذا يعتبر الاستثمار العقاري من أفضل المشاريع الاستثمارية في إسطنبول؟

1- ميزات الاستثمار العقاري في إسطنبول :

يتميز الاستثمار العقاري في إسطنبول بمجموعة من الميزات التي تجعل من هكذا مشروع استثماري الأفضلية على غيره من مجالات الاستثمار ومن هذه الميزات نذكر: 

1.الإعفاءات الضريبية على المستثمرين الأجانب  :

 من التسهيلات التي تقدمها الحكومة التركية في مجال العقارات بالنسبة للمستثمرين الأجانب هي الإعفاء من الضريبة المضافة، مما يوفر للمستثمر مبلغاً كبيراً من المال، الأمر الذي جذب المستثمرين الأجانب وحثهم على شراء واستثمار العقارات في تركيا خلال هذه الأعوام، مما أثر بشكل إيجابي على الاقتصاد التركي وبتالي العودة بالنتائج الإيجابية على سوق العقارات فيها .

2.الأرباح التي تنمو مع الوقت :

الاستثمار العقاري  في إسطنبول يمكنك من الربح بشكل أكبر من غيره من الاستثمارات ، يضمن المستثمر العقاري ثبات رأس المال في أسوأ الأحوال، أما إذا كانت  مدة الشراء طويلة  فإنه يضمن أرباحا أكيدة وضخمة  ، ويكون الاستفادة الشهرية أو السنوية من العقار بتأجيره ، تأجير العقارات يجب أن يتم في أماكن تواجد السياح والزائرين المؤقتين ، ويكون ذلك في أماكن السياحة والمناطق الطبيعية والمطلة على البحيرات وهذه الأماكن تكثر في تركيا ولا سيما عقارات إسطنبول بقسميها الآسيوي والأوروبي ، ويجب على المستثمر أن يختار موقع العقار بعناية شديدة لأهميته في جذب السياح والمستأجرين،  كما ينبغي اختيار إطلالة جميلة للعقار تبعث في الساكنين طمأنينة وراحة نفسية وتدعم حركة السياحة في البلد .

3.التسهيلات المقدمة من الحكومة التركية  :

 قدمت الحكومة التركية عدداً كبيراً من التسهيلات في مجال الاستثمار العقاري، من تسهيل إجراءات بيع وشراء العقارات للأجانب، ففي الدول الأخرى يتطلب شراء العقارات شروط كبيرة وكثيرة، بينما في تركيا فإن شروط الشراء والاستثمار العقاري عادية جداً، مما يساهم في جذب جميع المستثمرين من أنحاء العالم بسبب هذه التسهيلات الكبيرة في عملية الاستثمار. 

4.الحصول على الجنسية التركية:    

وتعتبر هذه الميزة هي أكبر الميزات وأفضلها لما يسعى له المستثمرون الأجانب، فيمكن للمستثمر الحصول على الجنسية التركية بشروط محددة، فيجب أن يكون العقار بقيمة 400الف دولار أمريكي على الأقل، فالمستثمرون الأجانب الذين حصلوا على الجنسية التركية يمكنهم التقدم للحصول على جواز السفر التركي، ما يعنيه أن تسهيلات الحكومة التركية في مجال منح الجنسيات للمستثمرين جعلت عقارات تركيا محط أنظار العالم أجمع ومن مختلف الجنسيات.

5.توافر خيارات كثيرة في سوق عقارات إسطنبول :

يعرف سوق العقارات في مدينة إسطنبول بالتطور والغنى وهو من أغنى أسواق العقارات في تركيا عامة ويتوافر فيه خيارات عدة لتلبي أغلب الرغبات، فعند قدوم المستثمر العقاري من أجل شراء عقار ما في مدينة إسطنبول فإنه يجد أمامه خيارات عديدة منها وجود عدة أنواع للعقارات.

2- الميزات التي يتمتع بها المستثمرون في إسطنبول :

يتمتع المستثمرون العقاريين الذين يقدمون إلى مدينة إسطنبول بميزات عديدة تخص مدينة إسطنبول وجمال السكن فيها    والتعرف على تقاليدها وعاداتها ولهذا فإن المستثمرين العقاريين في مدينة إسطنبول يتمتعون بالميزات التالية:

1.طيبة المجتمع الإسطنبولي وتحفظه :

يعتبر الشعب التركي من أطيب شعوب العالم بسبب اتسامهم بمميزات الوفاء والأمانة والسلام وكذلك سكان مدينة إسطنبول فإن المجتمع الإسطنبولي يتميز بالتحفظ والتعلق بالديانة الإسلامية التي تنص على قيم أخلاقية يجب توفرها ضمن الشعب في مدينة إسطنبول مثل كرم الأخلاق وكرم النفوس والتحفظ الأخلاقي مقارنة بأخلاق المجتمعات الأخرى في أوروبا فإن إسطنبول هي أفضل مدينة للعيش حيث إنها تجمع بين المجتمع الراقي والبسيط بالأخلاق الرفيعة وبين الحركة العقارية القوية والاقتصاد المزدهر.

2.طبيعة إسطنبول الخلابة :

إسطنبول هي إحدى أجمل مدن تركيا وهي المدينة التي يزورها السياح من كل جنب ليتمتعوا بجمال الطبيعة وروعه التضاريس الإقليمية فيها وهذه الطبيعة الخلابة هي مزيج بين الواحات المائية والبحيرات والشواطئ والغابات الخضراء التي تنتشر على أطراف المدينة لتطفي عليها طابعا أخضر ينقي الهواء ويجعل الحياة أجمل وصحية أكثر كما تتمتع تضاريس مدينة إسطنبول في وجود مناطق خضراء تسمى مناطق سياحية يقصدها المشاهير ورجال الأعمال من أجل قضاء أوقات ممتعة في مدينة إسطنبول من خلال استثمار العقارات في المنطقة لهذا فإن الاستثمار العقاري في مدينة إسطنبول يتيح لك فرصة التمتع بجمال الطبيعة في مدينة اسطنبول بل ويوفر لك طرق لزيارة باقي المدن الأخرى في تركيا.

3.موقع إسطنبول الاستراتيجي :

إسطنبول هي همزة الوصل التي تقع في منتصف دوله تركيا وهو موقع استراتيجي يتربع على طرق برية وبحرية للتجارة وهو الأمر الذي يجعلها من أفضل المدن التي تقع على أفضل المواقع الاستراتيجية في دولة تركيا كما أن هذا الموقع الاستراتيجي يضفي على مدينة إسطنبول أهمية كبيرة فوق أهميتها وهي سهولة الوصول إليها عبر كافة الطرق البرية والبحرية وهو الأمر الذي أدى إلى إنشاء مطار إسطنبول الجديد الذي من المتوقع أن يكون قبلة للمستثمرين العقاريين في العقارات التي تقع داخل المطار أو بجواره.

4.تطور البنى التحتية في إسطنبول :

مدينة إسطنبول هي إحدى تلك المدن التي تتمتع بنية تحتية قوية تتمثل بشبكة مواصلات تربط بين كافة مناطق إسطنبول كما أنها تحتوي على عدد كبير من الطرق البرية السريعة التي تجعل عملية الوصول إلى المناطق السياحية والمشهورة في مدينة إسطنبول سهلا وبسيطا لذلك فإن المستثمرين العقاريين الذين يقدمون إلى إسطنبول يتمتعون بالميزات المقدمة في مجال البنية التحتية والمرافق العامة ومراكز الخدمات المنتشرة في كل مناطق مدينة إسطنبول. 

3- الميزات المتعلقة بالعقارات في مدينة إسطنبول :

 تتمتع العقارات في مدينة إسطنبول بعدة ميزات تجعل منها مركز جذب للمستثمرين العقاريين من داخل وخارج البلاد وهذه الميزات:

أسعار مقبولة :

أهم ما يميز العقارات في مدينة إسطنبول هي أسعارها المقبولة والمتوسطة وهو ما يعطي أهمية كبيرة للعقارات فيها ويجذب أعدادا أكبر من المستثمرين. 

البناء قوي :

تهتم الحكومة التركية والشركات العقارية المختصة ببناء العقارات بتصميم جيد وقوي للعقارات واختيار أفضل وأجود أنواع مواد البناء المستخدمة في إنشاء العقار في مدينة إسطنبول وهو يعطي أهمية كبيرة للعقارات في مدينة إسطنبول من حيث القوة والقدرة على مواجهة الظواهر الطبيعية.

الإطلالات الرائعة :

إن أهم ما يميز العقارات في مدينة إسطنبول هو وجود إطلالات رائعة لأغلب عقارات مدينة إسطنبول وهذا بسبب وجود أماكن سياحية كثيرة ومنتشرة وشكل كبير على كافة أرجاء مدينة. 

ختاماً يمكننا القول إن الاستثمار في مدينة إسطنبول له فرص كبيرة للنجاح، فأنت سيد القرار في اختيار مشروعك الاستثماري فنحن طرحنا أهم مجالات الاستثمار في إسطنبول وأفضلها، وأنت عليك أن تحدد ما هي أهدافك، مخططاتك المستقبلية، الميزانية، لتبدأ بمشروعك في هذه المدينة.


مقالات قد تهمك :

مزايا شراء العقارات مع هنا العقارية
الجنسية التركية وأهميتها لكل مستثمر
كيفية الحصول على الإقامة السياحية في تركيا
مصطلحات مهمة في السوق العقاري التركي
خمسة أسئلة مهمة قبل شراء عقار في تركيا
أعداد المستثمرين الحاصلين على الجنسية التركية 2022
شروط الحصول على الإقامة الدائمة في تركيا
تكاليف الجواز التركي
ما الفرق بين الإقامة العقارية والجنسية التركية
عقارات للبيع في تركيا تلبي جميع الأذواق
تجديد الإقامة العقارية 
لماذا تعد أسعار العقارات رخيصة في تركيا؟؟
فلل للبيع على البوسفور
لماذا الاستثمار العقاري في اسطنبول
أرخص شقق في تركيا

#شركة_هنا_العقارية   #شراء_عقارات   #الجنسية_التركية
#شقق_تركيا    #عقارات_إسطنبول

  • مشروع استثماري مميز بمركز إسطنبول- توبكابي

    يعتبر المشروع من أضخم المشاريع السكنية والتجارية الجديدة في منطقة التوب كابي على مساحة 156.000 m2 ويضم 16 مبنى إضافة إلى مول وفندق وريزدانس...

قائمة المقارنة